الاعضاء الVIP
محمود محمد Pro المستخدم أخفى الأرباح
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
أكثر الأعضاء تحقيق للأرباح هذا الاسبوع
Fox المستخدم أخفى الأرباح
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
Hager Awaad حقق

$4.50

هذا الإسبوع
Ahmed حقق

$3.85

هذا الإسبوع
BELKORCHI حقق

$3.74

هذا الإسبوع
Mahmoud حقق

$3.25

هذا الإسبوع
Mohamed Ahmed Sayed حقق

$2.94

هذا الإسبوع
Mohamed Ebrahim حقق

$2.87

هذا الإسبوع
osama hashem حقق

$2.76

هذا الإسبوع
mohamed حقق

$2.70

هذا الإسبوع
قصة واقعية بكامل أحداثها وتفاصيلها

قصة واقعية بكامل أحداثها وتفاصيلها

بداية القصة السياحة والحب

تحكي عن فتاة بريطانية مواليد 2 ديسمبر 1996 اسمها غريس تخرجت هذه الفتاه سنه 2018 تخصص إعلان وتسويق 

وبعد تخرجها قررت قبل أن تتوظف وتعمل أن تسافر للسياحه حول العالم فأعلنت على مواقع التواصل الاجتماعي أنها تنوي السفر

 

فبدأت رحلتها بالسفر إلى البيرو وبقيت هناك ست أسابيع  بعد ذلك ذهبت الى نيوزلندا بتاريخ 20 نوفمبر سنه 2018 وكانت على تواصل مع اسرتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبتاريخ 30 نوفمبر 2018 وصلت إلى مدينة في شمال نيوزيلندا


  وخلال وجودها هناك كان سيصادف يوم ميلادها ال22 وبيوم ميلادها غريس لم تكن ترد على إتصالات اهلها ولا اصدقائها لتهنئتها بميلادها فظنوا أنها قد انشغلت بالاحتفال

فقدان غريس

ولكن لم ترد على أحد حتى بعد 3 أيام على ميلادها فأبلغ أهلها عن فقدانها ولم يكن أحد يعرف أين هي وتواصلو مع الشرطه النيوزيلنديه وبلغوا عن اسم الفندق الذي نزلت به فدخلت الشرطه وفتشت الغرفة التي نزلت فيها ولم يجدوا شيئا غريبا فقامت الشرطه بسؤال طاقم التنظيف والاستقبال عن غريس فأخبروهم أن آخر مرة رأوها كانت بتاريخ 1 ديسمبر يعني بالضبط قبل يوم ميلادها..  فتغيرت القضيه إلى قضية إختفاء وتولى القضيه المحقق سكوت وخلال هذا الوقت كانت الشرطة تبحث عن غريس ووصل والدها إلى نيوزيلندا ولأنها كانت تستخدم مواقع التواصل الاجتماعي كثيراً وخاصة فيس بوك قرر المحققين الدخول إلى حساباتها الشخصية ف اكتشفوا أنها لم تكتب شيء منذ 1 ديسمبر ولكنهم لاحظوا وجود شخص قريب من عمر غريس يدعى جيسي عمره 26 سنة وكان يتغزل بها كثيراً فاستدعوه لطرح بعض الأسئلة عليه،


 

  وعندما سألوه عن آخر مرة رأى فيها غريس أخبرهم أنه التقى معها بتاريخ 1 ديسمبر والساعة 10 مساءاً ذهب كل منهما في طريقه ولا يعرف عنها شيء..  كانت هناك صديقة مقربة من غريس وكانت على تواصل معها إلى آخر لحظه قبل إختفائها فتواصلت مع الشرطه وأخبرتهم أن غريس تعرفت على شخص عبر تطبيق تعارف وأعجبوا ببعض واتفقوا على اللقاء بمكان عام ..  ولكنها فقدت الإتصال بغريس بعد الساعة 10 مساءاً بتاريخ 1 ديسمبر
ولأن الشرطه لم تكن تمتلك أي دليل ضد جيسي قاموا بإطلاق سراحه 
ومرت أيام ولم يعثر لغريس على أثر  وأعلنوا عن تحول قضيتها من قضية إختفاء إلى قضية قتل ...! 
بتاريخ 9 ديسمبر عُثر على حقيبة بها جثة غريس مدفونه بمكان بعيد عن المدينة التي حدثت بها الجريمة.. 


ومن تحليل فحص الجثة تبيّن أن سبب الوفاة هو الخنق ووجدوا كدمات موجوده بالجزء العلوي من جسدها..  واعتذر رئيس وزراء نيوزيلندا لعائلتها عما حصل لها على أراضيهم..

 

ثم قامت الشرطة بإلقاء القبض على جيسي الذي تواعدت معه وأعادو فتح التحقيق معه وقاموا بتفريغ كاميرات المراقبة الموجوده بمكان لقائهما..  فرأوا بالتسجيلات لقائهما حيث تحدثا لمدة قصيرة قبل أن يذهبا للمطعم ثم يقوما بطلب الكحول  وشربا

 

ثم ذهبا إلى مطعم ماكسيكي وأكلا حيث التقطتهما الكاميرا...

ثم ذهبا إلى ملهى ليلي  وشربا أيضا وكان من الواضح بالكاميرات ان غريس كانت سعيدة مع هذا جدا مع جيسي 

وبعد ذلك عند الساعة 9 بالضبط أرسلت غريس رسالة إلى صديقتها..  وتبين خلال الكاميرات أن غريس والشاب لم يتفارقا عند العاشرة كما اخبرهم بل ذهبوا إلى فندق قريب من البار ودخلا سويا إلى غرفة كان قد حجزها 

وظهرت صور غريس بالتسجيلات في المصعد وكانت آخر صور لها..

فتم القبض على جيسي بتهمة قتل الفتاة..  فأنكر قتلها ولكن كل الأدلة كانت ضده حيث اتضح من تسجيلات كاميرات المراقبة أنه قام بشراء حقيبة سفر بعد فقدان غريس بأيام.. 
 

ثم ذهب لشراء المظفات بالرغم من أنه ينزل بالفندق ومن المعروف أنه يوجد طاقم تنظيف بكل فندق..  وقام أيضا بتأجير سيارة  


 

ثم خرج من الفندق وصورته كاميرا المصعد وهو يجمل حقيبة سفر كان يخفي الجثة بها.. فلم يجد عذرا لتلك الأدلة



 

فذهبت الشرطة وتفقدت كمبيوتر الشاب جيسي فوجدوا أنه قام بالبحث عن الحرق وماشابه كما وجدوا آثار دم بغرفته

 

 


يذكر أن جيسي عاش مع والده وجده حيث انفصل والداه و تخلت امه عنه وبعد تخرجه من الثانوية اشتغل في عدة مجالات وقطع الاتصال مع أهله واتضح وجود سجل إجرامي له في قيادة السيارة تحت تأثير الخمر وسلوك مخالف للقانون..  
وبعد عرض الأدلة عليه كان جوابه أنه ذهب معها للفندق وبعد إقامة علاقة غير شرعية معها دخل للحمام فنام وعندما خرج وجد غريس تنزف من انفها فلم يعرف ماذا سيفعل فقرر أن يخفي جثتها وهو لا يتذكر بالضبط ماحدث لأنه كلن مخموراً.. واكتشفت الشرطة أنه بعد قتله لغريس جلس وشاهد مواقع إباحية .. 



تم البدء في محاكمة المجرم جيسي وعلى الرغم من تقدمه بطلب للمحكمة بالتكتم على اسمه حتى لا يعرفه الناس إلا ان المحكمة رفضت طلبه 

 

وعندها تبين أنه قام باغتصاب أكثر من فتاة وأنه كان يستدرج الفتيات عن طريق برنامج التعارف حيث ذكرت إحدى ضحاياه أنها استطاعت الهروب من عنده وكان يهدد إحداهن بالقتل بالسكين


وبعد محاكمة استمرت 6 اسابيع تم الحكم عليه بالسجن المؤبد مع حد أدنى لمدة 17 سنة وبعد صدور الحكم تكلم أول مرة بالمحكمة ويعتقد أن السبب لقتله غريس هو بسبب العلاقة المحرمة بينهم ..




 

وأخيرا وجب التحذير من المواقع التي يتم التعارف على أشخاص غرباء واستدراج الضحايا فالحذر الحذر 
وإلى اللقاء في قصة أخرى ♥️

التعليقات (1)
خالد

2022-10-13 17:10:49

جميل ممكن زيارة
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقالات مشابة
...إخلاء مسئولية: جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.