قصة سيارة الاسعاف 15

قصة سيارة الاسعاف 15

0 المراجعات

 

كنت اشتغل سواق لدي إحدى المستشفــيات  وكانت المستشفــى التــي اشتغلى فــيــها تمتلك سيارة إسعاف مسكونة عليها كلام وقصص تدعى السيارة “رقـــم 15”. 

وكان عند الكثير مـــن رجال الإسعاف قصص حول هذه السيارة لكني ماعطيتها أهمية كان في اشياء خارقة للطبيعة  وقصص الجن وعفاريت التــي كانوا يتحدثون عنها دائمًا إلــى أنه صارت معي تجربتي المعلنـــة مع سيارة الإسعاف رقـــم 15.

كنت أنا وزميلي المسعف نشتغل فــي وردية مسائية ونغطي مـــنطقة ريفــية نائية وكانت الساعة الثالثة الفجر، وكان الظلام شديد والهدوء الكامل يسودان المكان حولنا وكنا نغط فــي النوم كليا؛ أنا كنت فــي المقعد الأمـــامي مكان السواق  وشريكي كان ينام فــي المقعد الاخر جنبي.

فجأة استيقظت علــى صوت مكتوم  ولكنني توقعت أنه المسعف زميلي يتكلم فــي الجوال. فقلت له إنني أحاول النوم وانه ينهي مكالمته سريعا وأغلقت عيني لانام. 

 فجأة سمعت بوضوح صوت رجل يقول: “يا الله، هل سأموت؟ لااقدر اتنفس روحى بتطلع” وسمعنا صوت شخص يتنفس بصعوبة. قمت مـــن نومي مفزوعًا انا وزميلي فهذا لم يكن صوته ولا صوتي ولا يوجد أحد سوانا فــي سيارة الإسعاف، نظرت أنها وزميلي ببطئ إلــى الجزء الخلفــي مـــن سيارة الإسعاف الجزء الــذي انتقال فــيــه المرضى والمصابين لأنتجد هنا الصوت الــذي سمعناه جاء مـــن هذا المكان،

 وكالمتوقع لم نرى شئ نزلت انا وصديقي وتأكدنا مـــن الجزء الخلفــي مـــن السيارة ولم نجد أي شخص تجد هناك،  أغلقنا الباب الخلفــي الــذي ندخل مـــنه المرضى وقررنا ان نعود لمكاننا فــي مقدمة السيارة.

ولكن بعــد ثوان قليلة سمعنا صوت الضغط علــى زجاجة الأوكسجين وصوت الانبعاث كأنه الغاز يتسرب مـــن الاسطوانة. 

قمت بسرعة بتشغيل كل أضواء السيارة وضوء جوالي ، وخرجنا مـــن السيارة بسرعة فكرت أنه شخصًا مـــارَّا وركبت إلــى السيارة ولكن متــى ركب هذا الشخص لقد قمت أنها وزميلي بتفتيش السيارة مـــنذ أقل مـــن دقيقة، لكننا قررنا فتـــح الأبواب الخلفــية مرة أخرى وتفتيش السيارة لنطمأنه علــى تسريب غاز الأكسجين لأنه امر خطير، وكالمتوقع لم نجد أي شخص تاكدت مـــن اسطوانات الأوكسجين ووجدت أنه لم يحصل فتـــح أي مـــنهمـــا لم نستطع النوم مرة ثانية هذه الليلة.

 

فــي الصباح كنت أجلس علــى إحدى المقاهي وقصصت مـــا حدث لي لأحد أصدقائي فقال لي هذا قرين احد الأشخاص الــذين مـــاتوا فــي سيارة الإسعاف والقرين هـــو نوع مـــن الجن يحدث ملازم للإنسان طوال حياته ولكنه لا يموت عند موت الإنسان، وفــي بعض الأحيان يتصرف جن القرين بغرابة ويقوم بمدايقة الناس وإيذائهم خاصة إذا كان صارومـــانسية حبة قد مـــات فــي حادث مؤلم أو مـــات مغدورًا، ومـــا أنه سيارة الإسعاف تقل كل الحالات فهذا أقرب تفسير لمـــا حدث معي الليلة المـــاضية.

التعليقات ( 0 )
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقال بواسطة

المقالات

2

متابعين

2

متابعهم

3

مقالات مشابة