الاعضاء الVIP
محمود محمد Pro المستخدم أخفى الأرباح
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
أكثر الأعضاء تحقيق للأرباح هذا الاسبوع
Fox المستخدم أخفى الأرباح
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
Hager Awaad حقق

$4.50

هذا الإسبوع
Ahmed حقق

$3.85

هذا الإسبوع
BELKORCHI حقق

$3.74

هذا الإسبوع
Mahmoud حقق

$3.25

هذا الإسبوع
Mohamed Ahmed Sayed حقق

$2.94

هذا الإسبوع
Mohamed Ebrahim حقق

$2.87

هذا الإسبوع
osama hashem حقق

$2.76

هذا الإسبوع
mohamed حقق

$2.70

هذا الإسبوع
رواية عشقنى عفريت من الجن ( ندم روهان )

رواية عشقنى عفريت من الجن ( ندم روهان )

الفصل الخامس

أجابتها زمرده …" اذا الامر صحيح أنتى رأيتنى أيضا…"

ضمت روهان حاجبيها وتلعثمت قائلة…" ومن قال أننى لا أراكى حين بدأت أن أسرد لكى قصتى قولت لكى أنى رأيت أحدكم وأنا فى سن الخامسة…."

انتبهت زمرده لتقول بعد أن هدأت عيناها قليلا …" حسنا سأتجاهل الامر برغم أنكى سألتيني مع من تتكلمين برغم رؤيتك له ولى ولكنك تصنعت الجهل …."

رجعت روهان للخلف تستند برأسها على الوسادة وهى تقول …." أنا أخفى الامر خوفا من ان ينتشر مرة أخرى لن أتحمل مزيدا من الاذى لى ولعائلتى…."

رجعت زمرده هى الاخرى لتتكأ بجوارها قائلة…" حسنا أكملى قصتك…"

رفعت روهان سبابتها وهى تقول …" أريد أن أصبح مستمعة اليوم…"

لم تفهم زمرده مقصدها لتكمل روهان…"سنعقد اتفاق انتى ستحكين لى جزء من حكايتك من الغاضب الذى جاءك المرة السابقة وأنا سأحكى لكى جزء من قصتى وهكذا حتى ننتهى نحن الاثنان ….."

ضحكت زمردة وهى تقول…." حسنا اقنعتيني ولكن قبل ذالك الا تريدين معرفة من اين علمت برؤيتك لى …."

انتبهت روهان قائلة وهى تعتدل فى مجلسها لتواجه زمردة …."من أخبرك بالامر…" ليدق قلبها سريعا حين رأته يقف خلف زمردة ومازال الغضب يرتسم على ملامحه كلها.

وجدت زمرده تبتسم له قائلة…." ما الذى جاء بك الان…"

لم يجيبها بل ظل ينظر لروهان التى بدأت تهدأ قليلا بدورها ولكن علامات التعجب مازالت على محياها… تكلم امراا زمردة…." اذهبى الان زمرده…"

نظرت لروهان قائلة…."سنلتقى غدا انتظريني…." .

اشارت لها برأسها حسنا لتختفى بعدها زمردة وهى تلوح لها مودعة التفتت لبنى النعمان فوجدته أمامها مباشرة لا يفصل بينهما سوى بضع سنتيمترات… اختض جسدها للحظة قائلة…." لا تفزعنى هكذا مرة أخرى أرجوك…" وجدته ينظر اليها وقد بدأ غضبه يتلاشي تدريجيا تحاشت النظر اليه قائلة…" اعتذر منك لم أكن…."

قاطعها قائلا…." ششششش انظرى الى روهان…."

رفعت اليه بصرها لتشعر بنبضات قلبها تتعالى وهو يقول…." هل تعرفين كم من قانون تعديت عليه فى عشيرتنا بسببك ليرفع كف يده وهو يعد عليها قائلا…"اولهم عشقى لكى هل تعلمين أن عرف أحد القضاه بهذا الامر ما هو عقابى… حاولت أن تتكلم اوقفها بسبابته ليكمل وهو يعد اصبعا اخر…" ثانيها تلبسي لصديقتك لأحظى ببضع دقائق احدثك فيها دون ان امسك بأذى ولو هذا الاذى فزعك منى لروئيتى مجرداا…… هل تدركين أن لو أحد عرف بهذة المخالفة كيف سيكون عقابى…."

ظلت تنظر اليه بندم شديد وهو يضيف بصوت يقطر وجعاا… سيكون النفى بعيدا عنكى…. ليتوقف قليلا وهو يتنهم بألم ويرفع اصبعا ثالثا وهو يقول…." ثالثها وأهمها هل تعلمين أننى أغضبت ربى حين اقتحمت جسد صديقتك وانى من وقتها استغفر الله واتمنى ان يسامحنى على مافعلت …".   

التعليقات (2)
Habiba salama

2023-02-27 14:39:37

رائع كالعادة ❤️❤️
Hager

2023-02-27 21:40:37

روح قلبى ❤️❤️❤️
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقالات مشابة
...إخلاء مسئولية: جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.