الاعضاء الVIP
محمود محمد Pro المستخدم أخفى الأرباح
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
أكثر الأعضاء تحقيق للأرباح هذا الاسبوع
Fox المستخدم أخفى الأرباح
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
Hager Awaad حقق

$4.50

هذا الإسبوع
Ahmed حقق

$3.85

هذا الإسبوع
BELKORCHI حقق

$3.74

هذا الإسبوع
Mahmoud حقق

$3.25

هذا الإسبوع
Mohamed Ahmed Sayed حقق

$2.94

هذا الإسبوع
Mohamed Ebrahim حقق

$2.87

هذا الإسبوع
osama hashem حقق

$2.76

هذا الإسبوع
mohamed حقق

$2.70

هذا الإسبوع
ستبقى عيناك تربكني مهما اعتدت رؤيتها  اجمل رواية حب

ستبقى عيناك تربكني مهما اعتدت رؤيتها اجمل رواية حب

اجمل قصة حب 

إيه ده أنتي لسة صاحية .
اتخضت مروة لأنها كانت لسة بتفكر تمسح الرسالة : أه كنت لسة رايحة أنام . 
= عاملة ايه من الصبح .
_ كويسة 😂 
= اي ده بتضحكي ليه ؟
_ آسفة الايموشن اتبعت غلط .
= يارب كتر من الرسايل الغلط 😂 
_ ايه اللي بتقوله ده ؟
= معلش المهم لون شعرك إيه ؟ يعني أنتي عرفتي لون شعري وأنا لأ 😂
_ وأنت بتسأل ليه ؟
وبعد كدة رمت الفون علي السرير بغضب وراحت اتغطت واستعدت للنوم .. أخدت الفون وبصت لقيته كاتب : أنا آسف مكنتش أعرف إن السؤال هيضايقك .
= أنا اللي آسفة .. مش عارفة ليه اتضايقت .
_ ولا يهمك .
= هو أنت علي طول online .
_ معاكي أنتي بس أه .
ابتسمت مروة وبعدها فكرت شوية وكتبت : شعري لونه أشقر .
_ يعني شعر أشقر وعيون زرقا .. ايه الجمال ده .. بس عارفة هتبقي أحلي أكتر لو قلعتي الحجاب . 
= تمام ماشي سلام .
وقفلت الفون نهائيا واستعدت تروح في النوم .
نص ساعة عمالة تتقلب في السرير لحد ما اتعدلت وقعدت : شكلنا مش هننام في أم الليلة دى .
راحت بهدوء وبطء ووقفت قدام المراية سرحانة .. عمالة تعدي إيدها علي وشها .. عنيها الزرقة وجلدها الأبيض الناعم .. هي علي طول بتلبس الحجاب حتي في البيت .. عادة اتعودت عليها من وهي صغيرة .. خلعت الحجاب بالراحة وظهر شعرها الأشقر الذهبي ، بس كان منكوش ومجعد وشكله سئ جدا لأنها مش مهتمية بيه .. جملة مروان بترن في ودانها  (  يعني شعر أشقر وعيون زرقا .. ايه الجمال ده .. بس عارفة هتبقي أحلي أكتر لو قلعتي الحجاب)وبدأت تكلم نفسها وهي تايهة .
/ وبعدين .. هتقلعي الحجاب .
\ هو شايفني حلوة من غيره .
/ وهو اللي هيتحكم فيكي . 
\ لو ده اللي هيخليه يقرب مني أكتر .. هعمله . 
/ أنتي حبيتيه !؟
تنحت من السؤال االي جه علي بالها فجأة ولقيت إنه مفيش غير إجابة منطقية تقنع بيه نفسها .
\ أيوة بحبه .. مش عارفة امتي ولا إزاي بس .. بحبه .. بقيت بحبه بهوس .. مش عارفة ليه ؟
/ حتي لو بتحبيه ده ميدلهوش الحق إنه يتحكم فيكي حتي لو مش بشكل مباشر .
\ منا لو ما عملتش كدة هيضيع من إيدي .
/ طيب .. وربك ورب العباد كلهم ورب مروان .. مش خايفة منه ! هتقفي قدامه إزاي لما يسألك قلعتي الحجاب ليه بعد كل السنين دي ؟ هتقولي إيه ؟
اتصدمت مروة من السؤال المفاجئ ده اللي خطر علي بالها .. وللأسف بدل ما تقتنع بإنها غلط دورت علي مبرر ..
\ أنا كدة كدة كنت لابساه عن عدم اقتناع .. اللي هو عادة عن أمي .. طيب ما دنيا وولاء مش لابسين اشمعنا هما ؟
/ أنا بجد مش مصدقاكي .. طيب هتقوليلهم إيه في البيت ؟
ضحكت بسخرية علي نفسها وقالت : ده لو خدوا بالهم أصلا .
/ يا مروة أنتي كدة بتتخلي عن مبادئك عشان إنسان  .. عموما .. دي حياتك أنتي حرة أنا نصحتك.
وقررت إنها هتروح الكوافير تظبط شعرها و.. تخلع حجابها . 
راحت الكلية تاني اسبوع واستنت لحد ما مروان خلص المحاضرة وكالعادة استنته آخر واحدة .
_ أهلا يا دوك .
= أهلا يا باشمهندسة .
كان بيمثل عليها إنه متضايق وهي زي العبيطة صدقت .
_ أنا آسفة علي تصرفي الاسبوع اللي فات ومش عارفة ليه كنت متضايقة من رأيك .
= لأ عادي ولا يهمك .
_ يا دكتور أنا آسفة صدقني مش قصدي أقفل في وشك .
قرب منها مروان : أنا مبحبش حد يقفل معايا بالطريقة دي حتي لو ضايقته .. يقلي أنت كدة ضايقتني وأنا مش موافق علي كدة فأنا أصالحه وأعتذرله .. لكن ميقفلش كدة .
_ خلاص يا دوك آخر مرة .. ها صافي يالبن ؟
= حليب يا قشطة ..أنا مقدرش أزعل منك يا قمر .
مروة بتوهان : شكرا .
= بقلك فكرتي في الموضوع ؟
_ موضوع ايه ؟
= رجعنا تاني لتوهان امبارح .
مروة بضحك : لأ مش توهان بس أنا فعلا مش فاهمة موضوع إيه ؟
شاور علي دماغها وقال : سبب خناقنا إمبارح .
مروة بضحك مرة تانية : متقلقش بكرة هتشوف حاجة آخر عظمة .
مروان بابتسامة ساحرة : أي حاجة تعمليها تبقي آخر عظمة .
وبدأوا يقربوا من بعض لحد ما خلاص شفايفهم كانت هتتلامس وفجأة دخل عليهم شخص غير متوقع . 
لمياء : إيه ده أنتو بتعملوا إيه ؟
اتنفضوا هم الاتنين ومروة خرجت بسرعة وشها أحمر وطارت علي برة . 
فضلوا لمياء ومروان مبحلقين في الباب .. وبعد كدة مروان رجع يلم حاجته .
لمياء : ده إيه ده بقي إن شاء الله .
مروان : مالك بيبي ؟
_ يابرودك يا أخي .. يعني أنت مش عارف في إيه ؟
= متخافيش محصلش حاجة .
_ عشان أنا اتدخلت .. أنت كنت .. كنت .. كنت هتبوسها ! أنت متخيل اللي أنا فيه دلوقتي ؟
=Oh baby .. come on .. take it easy .. nothing happens .
_ وأنا مش هستني لما يحصل .. بقلك فضها سيرة والبت دي أنا هعرف أظبطها لوحدي . 
= يا بيبي متخافيش .. يومين تلاتة والبت دي هتبقي مضروبة .. أصبري أنتي بس .
_ صبرت كتير .
= وما بقي إلا القليل .. نصبر كمان .
راحت مروة وقعدت علي تربيزة لوحدها تاخد نفسها من اللي كان يحصل جوة .. حطت إيدها علي شفايفها وابتسمت للذكري .. هديت وأثناء وهي بتبص حواليها لمحت ندي قاعدة لوحدها وماسكة كتاب .. يااااه قد إيه اتوحشتها ووحشتها القعدة معاها .. راحت ناحيتها : ينفع أقعد؟
ندي نزلت النظارة لتحت وشافتها .. هي كمان وحشتها .. بس مش مروة دي .. مروة القديمة اللي القعدة مبتحلاش ولا المذاكرة ولا معاكسات الرجالة ولا الحكاوي إلا معاها .
= اتفضلي مش هقلك لأ . 
قعدت مروة متضايقة من طريقة كلام ندي .. قعدت جنبها وهي بتقول : مالك يا ندي ؟
= ماليش ؟ 
_ لأ ليكي .. في حاجة متغيرة فيكي .
= والله أنا زي منا إلا لو إنتي شايفة كدة يبقي أنتي اللي متغيرة .
_ علي فكرة أنا لسة زي منا .
بصت ندي وراها لقيت لمياء والباقي قاعدين بيتمسخروا ويضحكوا بمياصة .
= علي فكرة لو سيبتي شلة الفساد دي ورجعتي تاني تقعدي معايا هتبقي رجعتي فعلا .
_ علي فكرة هم صحابي زينا بالظبط ومسمحلكيش تغلطي فيهم .
ندي زعقت : إحنا مكنش في صحاب زينا ولا صداقة زي صداقتنا .. عارفة الكلام ملهوش لازمة .
_ طيب اهدي .. ع العموم مش ده الموضوع اللي جيالك فيه .
= كنت عارفة إنك مش جاية لله في لله كدة .
مروة بزهق : ما خلاص يا ندي بقي .
= خلاص قولي عايزة إيه ؟
_ تيجي معايا الكوافير .
ندي باستغراب : كوافير ؟ ليه هتتخطبي تاني ؟
_ لأ .. عايزة أظبط شعري بس .
= وتظبطيه ليه في كوافير متعمليه في البيت .
_ لأ بيت إيه .. ده حالته حالة وعشان لما أخلع الحجاب ..
ندي بصدمة : هتخلعي الحجاب !!؟ 
مروة بتوتر : أأأ .. أه .
وسألتها ندي نفس الأسئلة اللي سألتها مروة لنفسها .
= تمام .. عن إذنك .
_ رايحة فين .. مش هتيجي معايا ؟
ندي بزعيق وانفجار : أروح معاكي فين يا شيخة اتقي الله .. حرام عليكي وديتيها فين البنت الطيبة الجدعة بتاعت ربنا اللي ساعدت ناس كتير في الهداية والرجوع لربنا بطيبتها وروحها الحلوة .. حرام عليكي ارحميني .. أنا من النهاردة لا أعرفك ولا تعرفيني لحد ما ترجع .. سلام .
مشيت ندي وهي متعرفش حجم الجرح اللي سابته في قلب صاحبتها .. عيطت كتير بقهرة ومحدش حاسس بيها .. كل اللي كان نفسها فيه شوية حرية .. بس هي فاهماها غلط وكان لازم حد يفهمها .. لكن الكل سابها .. إلا لمياء .. من وجهة نظرها ..
مروة لنفسها بعد ما خلصت عياط : وأنا هعمل اللي أنا عايزاه حتي لو .. علي حساب صداقتنا يا ندي .. ومسحت دموعها ومسحت معاها عشر سنين صداقة وحب .. ومتبقتش منها حاجة .
خرجت من البوابة ومستنية مواصلة كالعادة .. بس اتفاجئت بأخوها حسام بيركن عربيته .. جريت عليه واترمت في حضنه باشتياق زي العشاق .. وهو حضنها جامد وبقي خايف عليها قوي خصوصا بعد الحلم الفظيع اللي حلمه .. رفع ايده بكيس أسود وهو بيقول : شوفي جبتلك إيه ؟
= الله .. كادبوري ! 
_ كنت عارفك بتحبيها .. عجبتك ؟
= قوي قوي قوي .. شكرا يا أحن أخ في الدنيا وحبيب قلبي .
_ قلبك إيه بقي ما بقي في عمر .
مروة تجاهلت كلام أخوها : مفيش حد ياخد مكانتك في قلبي أبدا .
_ بجد يا مروتي ؟
= بجد يا قلب مروتك .. بس صح أنا أصلا كنت جيالك نتغدي سوا .
_ إيه ده تصدقي أنا كمان .. بصرة .. روحي العربية وشغلي التكييف لحد ما أجيلك .
وسابها ودخل الجامعة وراح لعامل في الكافتيريا : لو سمحت .. متعرفش لمياء بنت عرفة السيد بتاع المقاولات فين ؟

#يتبع 
تتوقعوا إيه اللي هيحصل بعد كدة .. متنسوش اكتبوا توقعاتكم للجزء الجاي 
واكتبوا آرائكم برضه مش هيضر 

بحبكم ❤😍

التعليقات (2)
M.D

2022-08-18 22:01:47

رائع
Atika

2022-10-23 18:45:59

جميل
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقالات مشابة
...إخلاء مسئولية: جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.