الاعضاء الVIP
محمود محمد Pro المستخدم أخفى الأرباح
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
أكثر الأعضاء تحقيق للأرباح هذا الاسبوع
Fox المستخدم أخفى الأرباح
Ahmed Adel Vip Founder المستخدم أخفى الأرباح
Hager Awaad حقق

$4.50

هذا الإسبوع
Ahmed حقق

$3.85

هذا الإسبوع
BELKORCHI حقق

$3.74

هذا الإسبوع
Mahmoud حقق

$3.25

هذا الإسبوع
Mohamed Ahmed Sayed حقق

$2.94

هذا الإسبوع
Mohamed Ebrahim حقق

$2.87

هذا الإسبوع
osama hashem حقق

$2.76

هذا الإسبوع
mohamed حقق

$2.70

هذا الإسبوع
رواية العوالم الموازية

رواية العوالم الموازية

ها هي تلك المسكينة تبكي و تنوح على ابيها الذي غادر حياته و ترك ورائه ذكريات جميلة عاشها مع ابنته و عاش هاته الذكريات و هو يخفي كذبة ظخمة لا يعرفها سواه...
تستيقظ و على عيونها بقايا دموع و حالما استدركت مكانها بكت للمره الثانية أو المرة المئة و هي بجانب البحيرة التي لطالما كانت بحيرة حياتها فهنا كانت تجلس مع والدها عند غروب الشمس كل منهما يحاكي الطرف الآخر عن احداث يومه ، و ها هي الآن تجلس وحدها بدون سميع او متكلم ، و البارحة كان يوم ميلادها ! هل هناك اسوأ من هاذا قد مات والدها في يومها او هذا ما تعتقده هي...
سرحت في تلك البحيرة متذكرة احداثها الجميلة الى أن بدأت  رموز و احرف غريبة منيرة باللوز الازرق الخافت بالظهور تدريجيا على المياه! شهقت بخوف مقتربة من الاحرف تحاول ان تفهم ما المكتوب لكن ما من جدوى اصبحت تضرب المياه بيدها المرتجفة تحاول التأكيد من ان كانت تلك الرموز حقيقة اصبحت تدري بقوة في المياه لعل ان تذهب تلك الرموز لكن ما زلت الاحرف لا تختفي
حالما بدأت الشمس بالشروق اصبحت حروفنا المنيرة تختفي ببطأ الا ان اختفت بالكامل! لم تفهم وقتها تيتريت ما يحصل إلا أن قررت أن تبحث عن ما يحدث و ماذا تعني هده الرموز
*عند سوق المدينة*
تقف وسط احشاد من الناس تحاول استعاب الكلمات المكتوبة في تلك اللوحة المعلقة التي جذبت انظارها و اتظح ان المكتوب هو "العوالم الموازية" جذبها هذا العنوان اكثر لذالك اندفعت بسرعة نحو المحل دون تفكير حالما خطت خطوتها الأولى داخل المتجر المتوسط حجمه شعرت بدوار شديد صدد الرائحة الغريبة التي تغزو المكان ، تدور بأعينها بلهفة و حماس تكتشف المكان ، ثعابين ملونة و بيضاء فوق الرفوف و بخار يملئ المكان و بينما هي وصلت تأملها للمتجر الغريب فزعت بسبب صوت صدح من ورائها 

عن مذا تبحثين!….الى الجزء القادم وداعا و اتمنى ان اتلقى من كل فرد منكم كلمة حسنة فهذا اول اعمالي و اطمح ان أقدم اكثر و توجد في قلبي طموحات كثيرة اتمنى ان تدعمونني 

التعليقات (0)
الرجاء تسجيل الدخول لتتمكن من التعليق
مقالات مشابة
...إخلاء مسئولية: جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.